[x] اغلاق
بيان باسم رئيس بلدية شفاعمرو
17/2/2017 7:34

بيان باسم رئيس بلدية شفاعمرو

شفاعمرو ستخسر 10 مليون شاقل بسبب تصويت المعارضة

من خلال البيان التالي يوضح رئيس بلدية شفاعمرو السيد  أمين عنبتاوي للمواطنين أبعاد القرارات الخطيرة التي طرحتها المعارضة من باب المناكفة السياسية وذلك في جلسة البلدية الاخيرة.

بعد أن صادق المجلس البلدي بالإجماع على إقامة الشركة الاقتصادية والتي خصصت الوزارة لها ميزانية تزيد عن أربعة ملايين شاقل، تأتي المعارضة اليوم وبدون اي سبب او مبرر وتصوت ضد تفعيل الشركة, وبهذا تكون قد ضربت بعرض الحائط مصلحة البلد. أعضاء البلدية في المعارضة لا يتصرفون بمسؤولية تجاه من انتخبهم ويصوتون ضد مشروع هام علمًا بان الهدف من إقامة الشركة الاقتصادية - كذراع من اذرع البلدية - هو تطوير مشاريع حيوية جدًا لاقتصاد البلد.

عندما استلمت الادارة الحالية العمل البلدي كانت تعمل في شفاعمرو شركة جباية، وهي موروث من ادارات سابقة، ومع هذا فقد قامت البلدية بمراقبة الشركة ووضعت لها الشروط المقيدة لكي يتم التعامل مع المواطن بصورة محترمة ولائقة. بعد أن أوقفت الإدارة الحالية عمل شركة الجباية أكثر من مرة ,تراجع بشكل كبير جدًا وضع الجباية, لذلك قررت البلدية بما في ذلك المعارضة الحالية التعاقد مع شركة الجباية الحالية, هذا وقد ساعد ذلك في الوصول الى نسبة جباية مرتفعة لم يكن لها مثيل في الماضي. والتي وصلت الى 81% حيث حصلت البلدية بفضل هذه النسبة على هبات مشروطة تقدر بملايين الشواقل. وشدد رئيس بلدية شفاعمرو في الجلسة: "اننا من واجب المسؤولية ننوه الى أن شركة الجباية لم تكن هدفًا ,إنما هي الوسيلة التي نضمن من خلالها المساواة بين من يقوم بدفع ما عليه من مستحقات وبين من يتوانى عن الدفع او يمتنع عنه ,ونؤكد أننا نرفض أي خطأ او أسلوب غير مقبول تنتهجه شركة الجباية ونطلب من كل مواطن عليه دين التوجه لتسديده والحصول على كل التخفيضات التي يستحقها".

القرارات الأخيرة التي تم التصويت عليها من قبل المعارضة بشأن الشركة الاقتصادية وشركة الجباية قد تهدر اموالاً كثيرة وتعرضنا الى خسارة ميزانيات تعود بالفائدة على المواطن والبلد ككل.