[x] اغلاق
بلدية اللد: استمرار كل المشاريع للوسط العربي في مدينة اللد والعمل على مشاريع إضافية
13/3/2018 12:29

بلدية اللد: استمرار كل المشاريع للوسط العربي في مدينة اللد والعمل على مشاريع إضافية

قال رئيس بلدية اللد، المحامي يائير رفيفو، ان كل المشاريع التي تم اقامتها والمصادقة عليها لصالح الوسط العربي في المدينة مستمرة في نفس الوتيرة وأكثر وانه يتم العمل على اضافة ميزانيات لمشاريع اضافية مختلفة خلال المستقبل القريب، وان البلدية وكل اقسامها يعملون على التخطيط وتنفيذ مشاريع بعشرات ملايين الشواقل في كل الاحياء العربية ولما فيه مصلحة لكل سكان المدينة وخاصة للسكان العرب.

واضاف رفيفو "ما قام به عضو البلدية محمد ابو شريقي خلال جلسة المجلس البلدي الاخيرة هو كلام نابي وبذيء به قذف وتشهير وتحريض ويمس بي شخصيا واتأسف على ان اعضاء كتلة "النداء العربي" لا يوجد اي شيء ايجابي يقولونه عما تقوم به البلدية خلال السنوات الاخيرة من مشاريع مختلفة واعمال في المدينة وانا أعلم أن الهدف مما يقومون به ومما يقولونه هو لفت الانظار الى امور اخرى وواضح ان الاسباب هي سياسية وليست اسباب موضوعية".  

واضاف رفيفو "من يعتقد ان بمثل هذه التصرفات والكلام النابي سيؤدي لتراجع البلدية عن مواقفها فهو مخطئ بشكل كبير وربما يتم ايقاف التعاون مع جزء اعضاء المجلس البلدية العرب الذين هم سبب الضرر للكثير من الامور لكن لا ولم ولن يتم ايقاف عشرات المشاريع الخاصة بالوسط العربي في اللد".

رئيس البلدية عمل ويعمل كل ما بوسعه لتعزيز الشراكة والتعايش في مدينة اللد، على اساس الاحترام المتبادل والتسامح، وبعد عشرات السنوات من عدم الاهتمام ومن اللامبالاة تقوم البلدية في السنوات الاخيرة بتنفيذ عشرات المشاريع بميزانيات طائلة بهدف تطوير الاحياء وتطوير البنية التحتية والتعليم والثقافة وكان اخر هذه المشاريع تخصيص ميزانية بقيمة 125 مليون شيكل للوسط العربي في اللد

واختتم رفيفو اوقاله "مع او بدون الاعضاء العرب في المجلس البلدي نحن مستمرون في جلب الميزانيات لكل المدينة ولتطوير الاحياء العربية والاستثمار في مشاريع بمجال التعليم والثقافة والرفاه الاجتماعي واخر شروع كان لنا هو تحصيل ميزانية 125 مليون شيك من وزارة المالية مخصصة خصيصا للوسط العربي وللأحياء العربية في اللد".